افلام سكس طحن – فيلم سكس نيك فى الطيز

جديد افلام سكس طحن – فيلم سكس نيك فى الطيز

افلام سكس طحن - فيلم سكس نيك فى الطيز

افلام سكس طحن – فيلم سكس نيك فى الطيز

افلام سكس عربى

 بين سعاد المصرية و خطيب ابنتها محمد مضت عدة اشهر

و العلاقات بين ابنتها و خطيبها مثير بشدة فقد نفر الشاب مما فعل و مما أوقعته فيه حماته من حرج

هو ليس بداعر و لا شرموطة ليخطأ مع حماته في علاقة ممتعة ضاق زرعاً بنفسه

و ضاق زرعاً بخطيبته نانسي و فترت علاقته بها وهي لا تدري ما السر لتدخل نانسي

ذات مساء على أمها سعاد المصرية دامعة تبكي فترتاع الأخيرة و تستفهم

مالك يا نانسي خير فتجيبها بلهفة واضح محمد يا ماما خفق قلب نانسي المصرية و كأنها أحست

ماله محمد انطقي مسحت سعاد دموعها و تمالكت نفسها مش عارفة بقاله أسبوع أو أكتر متغير

مش عارفة ماله وحتى الموبايل مش عاوز يرد عليا برقت عينا نانسي و همست لنفسها

يكون ضميره بيحرقه بس هو كان مستمتع معايا أوي أنا اللي عملت كدة في بنتي

ثم أفاقت وقالت طيب أنا هاحاول أتصل بيه فعلاً مغلق حبيبتي أنا هاعرف منه ايه اللي مزعله

ثم نهضت سعاد المصرية إلى رشا ابنتها تضمها بين زراعيها معلش هيرجعلك يا عبيطة افلام سكس عربى

بس هو مقلكش أيه اللي مزعله انتحبت نانسي قائلة هو قال أنا باتعذب يا نانسي لأني بحبك أوي

بس مش هينفع نكمل هنا أدركت سعاد  السر وهو تأنيب ضمير خطيب ابنتها فهدأت من روع نانسي

 فانصرفت إلى حالها و جلست سعاد المصرية تتعجب من خطيب ابنتها الذي لا يقبل على نفسه

أن يجمع بين البنت و أمها في فراش واحد و تتذكر خطيبها المعرص في رحلتها معه إلى شرم الشيخ

 ذات صيف من أكثر من عشرون عاما

افلام سكس طحن

كرت سعاد المصرية بذاكرتها إلى ذكراها كخطيبة ل احمد وهي في الخمسة و العشرين من عمرها

كانت في آخر عام من كلية طب إسكندرية و في إجازة الصيف إذ دعتها صاحبتها مي التي تكبرها بسنة

و مخطوبة إلى الغني محيي صاحب الفيلا و السيارة الفحيمة إلى شرم الشيخ

كان ذلك اليوم منحوتاً بذاكرة سعاد ذلك اليوم الذي كان خطيبها احمد يلتقيها فيه من كل اسبوع

 وهو يوم الخميس تتذكر يوم إذا كانت تلبس جيبة قصيرة وبلوزه عاريةومثيرة ضاقت بصدرها المنتفخ المثير

وقد جلست إلى خطيبها المعرص في الصالون وهما يختلسان القبلات والبوس الساخن في غفلة من أمها

و أختها يومها اقترح احمد على خطيبته سعاد المصرية أن يلتقيها مجدداً في شقة صاحبه

لمعت عيناها ثم نبهته أن ويلبس توبس الواقي الذكري لئلا يفتضحا بالضبط كما يفعل خالد خطيب

صاحبتها شيماء تلك التي تعلمت سعاد المصرية عليها الكثير من اوضاع افلام السكس العربي

من صغرها فهي صاحبتها منذ الابتدائية ولكن تكبرها سنة راح يؤكد احمد خطيبها المعرص على

اللقاء في شقة صاحبه إلا أنها فاجأته بدعوة صديقتها شيماء وخطيبها خالد

 ليقضيا معهما يوما بشرم الشيخ

انتظرو المزيد وهذا فيديو من اللى حصل

Category: سكس عربي